المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلة متاجر جون لويس تدرج (الحجاب الاسلامي) ضمن ملابسها الموسمية


عروض وتخفيضات
2014-Aug-Mon, 05:22 PM
من أشهر متجر للملابس في بريطانيا

http://imagizer.imageshack.us/v2/xq90/911/3KVuHY.jpg


أدرجت سلسلة متاجر "جون لويس" التي تعتبر من بين الأشهر والأكبر في بريطانيا، لأول مرة الحجاب الإسلامي، ضمن الملابس الموسمية التي تعرضها حالياً لطالبات المدارس مع الزي الرسمي، استعداداً للعودة إلى مقاعد الدراسة الشهر المقبل.

وجاء عرض الحجاب الإسلامي ضمن ملابس الزي المدرسي المعروضة لدى "جون لويس" بعد أن أبرمت الشركة عقدين مع مدرستين مختلفتين لتوفير الحجاب ضمن ملابس الزي المدرسي، حيث إن واحدة من المدرستين مخصصة للفتيات المسلمات حصراً، بينما الثانية مدرسة عامة ترحب بمختلف الأديان والثقافات.

وهذه هي المرة الأولى التي تقوم فيها شركة أزياء في بريطانيا ببيع الحجاب الإسلامي لطالبات المدارس، فيما يأتي هذا التطور الجديد في الوقت الذي تشهد فيه بريطانيا جدلاً بشأن الحجاب الذي ترتديه طالبات المدارس، وما إذا كان يتنافى مع الزي الرسمي المدرسي، وما إذا كان من حق الطالبات المحجبات الدراسة في المدارس الحكومية.

وعادة ما يتقبل البريطانيون الحجاب بعد أن أصبح مشهداً مألوفاً جداً في مختلف الشوارع والأماكن، إلا أن النقاب أو غطاء الوجه هو الذي يواجه رفضاً عاماً، فيما تقرر منعه بصورة قاطعة داخل قاعات المحاكم في بريطانيا، لكونه يعرقل إمكانية التحقق من شخصية المرأة التي ترتديه.

وبدأ "جون لويس" بيع الحجاب لطالبات المدارس في بريطانيا بعد أن أبرم عقداً مع "مدرسة البنات الإسلامية" في شمال غرب لندن لتزويد طالباتها بالحجاب، وهذه المدرسة هي واحدة من أكبر وأشهر المدارس الإسلامية في المملكة المتحدة، حيث كان الفنان يوسف إسلام قد أسسها في العام 1983 بعد ست سنوات فقط على اعتناقه الإسلام.

ويباع الحجاب ذو اللون الأبيض لدى "جون لويس" مقابل تسعة جنيهات إسترلينية (15 دولاراً)، على أنه يغطي الكتفين أيضاً، ويتناسق في تصميمه ولونه مع الزي المدرسي الذي يحمل أيضاً شعار واسم المدرسة.

وقال متجر "جون لويس" إن الأمر ببساطة يرجع إلى الطلب فقط، ونقلت جريدة "ديلي ميل" البريطانية عن المتحدث باسم الشركة قوله: "نحن نزود أكثر من 350 مدرسة في مختلف أنحاء بريطانيا بالزي الرسمي، والمدرسة هي التي زودتنا بقائمة تتضمن مستلزمات الزي المدرسي المطلوب توفيره لطالباتها"، ومن بين هذه المستلزمات الحجاب.

وكان وزير بريطاني قد أشعل جدلاً واسعاً في البلاد قبل شهور، عندما دعا إلى البحث فيما إذا كان على المملكة المتحدة أن تحظر النقاب وغطاء الوجه في الأماكن العامة كالمدارس والمواصلات والشوارع أم لا، وهو الأمر الذي حسمته فرنسا سابقاً عندما حظرت تغطية وجه المرأة في الأماكن العامة.

يشار إلى أن "جون لويس" الذي يبيع الحجاب الإسلامي لزبائنه يعتبر واحداً من أشهر وأكبر متاجر بيع الأزياء في بريطانيا، أما مقره الرئيس فيقع في قلب شارع أكسفورد ستريت بوسط لندن.